طبائع الاستهبال!

عندما سمعت الخبر في البداية ظننت أنه مزحة أو كذبة, لكن فيما بعد تبينت أن الخبر حقيقي بالفعل … ماهذا الاستهبال؟ لقد وصل الأمر إلى مرحلة لا تصدق!

كيف تستهبل علينا قناة الجزيرة وتحاول نشر الفتن ونشر الأخبار الكاذبة؟ أحيي قناة الإخبارية السورية على وقوفها بالمرصاد ضد مثل هذه المحاولات .. هذه فضيحة بكل معنى الكلمة .. كيف تذكر الجزيرة بأن أهل الميدان خرجوا لمظاهرة بينما كانوا يشكرون ربهم على الأمطار؟ ألهذه المرحلة وصل الكذب والتدجيل يا جزيرة؟

في المرة التي سبقتها قامت الجزيرة بتزوير فيديو قرية البيضا الذي تبين فيما بعد أنه فيديو لقوات البشمركة والمارينز الأمريكان (ولا أدري كيف اجتمعوا سوياً) وقد تم تصويره في العراق في العام 2007 وإن كنتم لا تصدقون راجعوا برامج الفضائية السورية وقناة الدنيا التي قامت بتحليل الفيديو دقيقة دقيقة .. لحظة لحظة .. frame frame ..   وأثبتت أنه مزور.

ناهيك عن عشرات الأكاذيب والفضائح التي نشرتها الجزيرة التي لا تكف عن نشر فيديوهات لإطلاق نار حدثت في العراق وأماكن أخرى كي تنسبها إلى سوريا, ناهيك عن الفيديوهات التي تبين أن المصابين فيها يستعملون الحبر الأحمر.

أضف إلى هذا قيام الجزيرة بتزوير الشهود العيان وتزوير أعضاء مجلس الشعب الذين يتصلون ويعلنون استقالاتهم … صحيح أنه لم يثبت شيء حول هذا بعد لكن متأكد أن قناة الدنيا ستثبت هذا لنا قريبا جدا.

أرجو أن ينتهي هذا الاستهبال الإعلامي وأن تتوقف الجزيرة والبي بي سي والعربية وفرانس 24 ورويترز والسي ان ان والأسوشيتد برس والأي اف بي ومن حذا حذوهم أن يوقفوا حربهم الإعلامية الشعواء التي أعلنوها علينا وأتمنى أن تبوء خططهم الشيطانية تلك بالفشل الذريع.

28 Comments طبائع الاستهبال!

  1. rashad

    يا اخي انت كمان الله يهديك،
    من اول ما بدت الحرب الاعلامية على سورية من قبل هذه المحطات المغرضة التي تريد تخريب البلد وزعزعة امن الوطن والمواطن،قمنا بنشر نصائح هامة للمواطنين ليقوموا بحذف هذه القنوات…ولكن ما زال يصر البعض على مشاهدتها.الله يثبتكم و يهديكم طريق الهداية

    Reply
  2. سيرو

    ولا تنسى تزوير نتيجة الريال مدريد في الجزيرة والقنوات الغربية الأخرى.. عبيد الإمبريالية!

    Reply
  3. عطاالله

    يا أخي الحمد لله أنو الله رزقنا هيك اعلام ماكن وحربوق وظريف كتير ووو .. أبوس وجن جنق جنق 🙂

    Reply
  4. إبراهيم

    انا لست سوري الجنسية ولا علاقه لي بما يجري في سوريا سوى شي واحد وهو اني عربي ومسلم

    لكن جميع الكلام الذي ذكرته القنوات الرسمية السورية ذكرته قنوات رسمية قبله مثل مصر كانت تتهم الجزيرة بهذه الاتهامات وكذلك ليبيا وبعد فترة تبين غير ذلك

    ماهو هدف الجزيرة والعربية من حلق الفتن في اي دوله مثل سوريا ليبيا او اليمن ؟

    انا لا ارى مبرر لهم بذلك ولا يوجد اي هدف لهم بهذا

    Reply
  5. لجين

    يا زلمة عنجد شو هل جزيرة هي!!! والله فظيعين!!! لك ليش ما كانوا أيام وقت كنا بالمدارس؟؟؟ يلعن ديبون كان علمونا شوية حربئة بالتزوير والغش!!! وبرجع بقووووول… مجنون يحكي وعاقل يسمع يااا عقلاااء!!

    Reply
  6. سوري صاحي

    للأسف الكثير من الناس لحد هذه اللحظة .. نايمين
    يا أخي الكل يعرف أن النظام السوري وكل ملحقاته (منافقين) وكم ظلموا الشعب وكم نهبوا البلد
    والآن تقولون أن النظام عادل والدنيا أمن وأمان …. يا حيف عليكم

    Reply
  7. Doesn't matter

    سيد أنس………. كيفك؟ منيح……… بتمنى تبقى منيح. انتبه على حالك مشان تضل منبح.

    Reply
  8. Doesn't matter

    خلي عندك بعد نظر ولاتتورط, سيد أنس معرواي, مشان تاريخك اللي كنت كاتبو على صفحة “السيرة الذاتية” (اللي طارت ما بعرف ليش) يكون إلو تكملة.

    Reply
    1. [email protected]

      على أساس ما كنت بدك ترجع تقرا التعليقات.
      مالي عرفان اني كل هالقد مشهور وأنك من معجبين مدونتي حتى تلاحظ هالفرق البسيط يلي هو اختفاء لينك السيرة الذاتية يلي هية عبارة عن كلمتين بس. الاختفاء كان بالغلط وهلأ رجعت الصفحة خليك عم تقراها من هون لبكرة وعيد قرايتها منيح خاصة المقطع تبع مادة التربية القومية يلي مدايقك. وما فهمت عليك بشو بدي أتورط؟

      Reply
  9. Doesn't matter

    بعرفك بتلقطها عالطاير… على العموم شوف الآي بي تبعي يمكن تعرف شو وضعي, أما بالنسبة لعدم الرد فمن هلا ورايح ما عاد رح رد فعلاً ورح اكتفي بالمراقبة.
    لا تنسى إنو كل شي عم يتطور, بالنهاية الله يوفقك… بس بتمنى إنك تبقى أون لاين.

    Reply
    1. [email protected]

      والله ما بعرف ليش انت متدايق مني أو شو انا عاملك. بس بالنهاية بعرف شي واحد أنك خايف مني ما بعرف ليش مشان هيك ما عم تكتب إسمك الحقيقي بس الأكيد أنك خايف تظهرلي شخصيتك بينما أنا عم اكتب بشخصيتي المعروفة .. شايف الفرق؟ على كل حال انت غلطت انك ما عم تغير الآيبي لأن صار عندي رقم الآيبي تبعك + توقيت الدخول وانت بتعرف شو منقدر نساوي فيهن اذا اجتمعوا. بس اطمن ما رح اعمل شي لأني مالي فاضيلك! وطالما انت خايف وما عم تخاطبني بإسمك الحقيقي أنا كمان ما عاد رد عليك وتابع النقاش.

      سلام

      Reply
  10. xDev

    احلى شي لما المذيعة بتعصب وبتقول باللهجة التمثيلية الواضحة: “لك أهالي الميدان والشام كلها من طول عمرون بيشكرو ربون عالمطر”
    بس بعدين صلحوها وقالو إنو هي عراضة للأمير ويليام… إجا ليكحلها قام عماها

    Reply
  11. جميل

    اكنر شي حرني هو حبوب الهلوسة(سلاح الاعلام الفناك)ببساطة بتوزع للناس حبوب وبتحصد ثورات واخبار طول اليوم

    Reply
  12. رياض حمادي

    قرأت المقال المكتوب بلغة تهكمية رائعة للأسف قرأته بعد ما تمكن هذا doesnt matter أو من يقف ورائه من تنفيذ تهديداتهم . أتمنى لك التوفيق صديقي أنس وقبل كل شيء الفرج والخروج العاجل .

    Reply
  13. زين أحمد

    كلامك جميل … أنا بصريح العبارة .. موالي للأسد و حتى الموت … وتستطيع أن تطلق عليّ لقب شبيح ( هيك صارت العادة ) .. فيديو البيضة نعم في البيضة ولو لم بكن حدث هذا في البيضة لأصبحت معارضا و نعم الإخبارية السورية مسخرة …
    ولكن اتقو الله … إلى أين أنتم ذاهبون … ؟؟

    Reply
  14. محمد زين

    أتمنى من الجميع ان لا يتابع اخبار الجزيرة لانها جزء من المؤامرة ،، لكن بالمقابل ان تتابعوا جميع القنوات الفضائية في الوطن العربي من المحيط الى الخليج بالإضافة الى قنوات الأخبار العالمية مثل CNN ، BBC ، SKY news ، France 24 ، وغيرها وغيرها …. ستجد اخباها 90% مطابقة لأخبار الجزيرة
    هل كل هذا العالم كاذب ومتآمر ما عدا الإخبارية السورية وقناة الدنيا فهم صادقون !!! أسأل نفسك وضميرك فستعرف الجواب ..

    Reply
  15. المواطن مصري

    أنا متضامن مع أنس أنا من مصر و أنا برده بأقول للي بيتفرج على الجزيره لازم يتفرج على التلفزيون السوري … و كمان اللي بيقول قوات الأسد بتعمل و بتعمل لا..يا ريت يسأل نفسه هو الجيش الحر بريء مثلاً ..بيطبطب هو بيضرب ..و بعدين ما كانت الناس عايشه في سلام في سوريا و لا عاجبكم اللي بيحصل في مصر و تونس و اليمن و العراق و ليبيا !!!

    ربنا يسترها علينا جميعاً و يرحمنا برحمته و يعفو عنا

    Reply
  16. Pingback: عشرة أعوام | [email protected] Online >>>

  17. Pingback: عشرة أعوام - anas.online

Leave A Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *